الجمعة، 5 نوفمبر، 2010

عابثة...

كما الحلم تتوارين

خلفي

وفي الضياء

تسرقين حروف اسمي

وعلى أهدابك تنصبين فخك

بدهاء

أيا عابثة

ألا تعرفين انك

بسنون دهري تعبثين؟!!

أيا قاسية

كفي عن سكب اللجين

كفي عن سكب طينك اللازب حولي

فإني لا استطيع أن أعدو عنك

للوراء

لما حين أفر منك هاربا بحياتي

أجدك تسكنين الفرار

احزم أحلامي

فأجدها شظايا

وبقايا انكسار

واجمع حولي دمُى من وهم

فأقسم أن أرد لنفسي اعتباري

فألقى خُطايا لهيب

وشعلة نار

أيا عابثة

كفي العبث

فلم يعد لي مني

غير انهيار الانهيار...


 

ليست هناك تعليقات: